السوري الحر يتبنّى تفجير مخزن ذخيرة في اللاذقية
كانون الثاني 11, 2018

تبنى الجيش السوري الحر تفجير مستودع الذخيرة التابع لقوات النظام السوري في منطقة صلنفة بريف اللاذقية. ولفت في بيان إلى مقتل أكثر من 20 عنصراً للنظام السوري في العملية.

في المقابل، شنت قوات الجيش السوري غارات جوية مكثفة على مدينة إدلب والغوطة الشرقية بريف دمشق.

إلى ذلك أحرزت القوات السورية وحلفاؤها تقدماً ملموساً في الجهة الجنوبية لنطار أبو الظهور العسكري في ريف إدلب، فيما أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان أن النظام خسر في معارك المطار أكثر من خمسين مقاتلاً وأربعة عشر أسيراً وقعوا بأيدي هيئة تحرير الام التي تسيطر على المطار.

في سياق آخر أعلن مفوض الأمم المتحدة لحقوق الإنسان الأمير زيد بن رعد الحسين، عن استشهاد 85 مدنياً في الأيام العشرة الأخيرة من تصعيد النظام السوري لضرباته الجوية على الغوطة الشرقية. ودعا المفوض الأممي جميع الأطراف إلى الالتزام الكامل بالقانون الدولي وحماية المدنيين وتسهيل عمل المنظمات في توفير المساعدات الإنسانية.