الشرطة التركية تبحث عن سيارة نقلت خاشقجي حيّاً أو ميتاً
تشرين الأول 09, 2018

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن على مسؤولي القنصلية السعودية في إسطنبول إثبات أن الصحفي السعودي جمال خاشقجي غادر المبنى، وأضاف أردوغان -في مؤتمر صحفي بالعاصمة المجرية بودابست- أنه ليس بوسع القنصلية السعودية أن تنقذ نفسها بالقول إن خاشقجي غادر المبنى، وأوضح أردوغلن أن مسؤولي الأمن والمخابرات في تركيا يبحثون قضية خاشقجي، مشيرا إلى أن الادعاء يبحث في سجلات وصول ومغادرة مواطنين سعوديين من مطار إسطنبول.

في سياق متصل أشارت صحيفة "الغارديان" البريطانية إلى ان "السلطات التركية تفحص كاميرات الشوارع بحثا عن شاحنة سوداء تعتقد أنها حملت جثة الصحافي ​جمال خاشقجي​ من القنصلية ​السعودية​ الأسبوع الماضي.

ونقلت الصحيفة عن محققين أتراك قولهم ان تلك الشاحنة واحدة من ست سيارات كانت تقل فريق تصفية سعوديا يعتقد أنه وراء مقتل خاشقجي. ولفت مسؤولون أتراك الى ان "القافلة غادرت القنصلية بعد نحو ساعتين من دخول خاشقجي. وقد أظهرت كاميرات أمنية وجود صناديق في الشاحنة التي تحمل لوحة دبلوماسية. وبعد مغادرة القنصلية سارت ثلاث عربات يسارا بينما اتجهت البقية يمينا أما الشاحنة التي غطيت نوافذها باللون الأسود فقد اتجهت إلى طريق سريع قريب".

وأشارت الصحيفة إلى أن المحققين الأتراك ألمحوا إلى أنهم يعلمون عن اختفاء الصحفي السعودي أكثر من المعلومات التي كشفوا النقاب عنها.