المعارضة السورية تستعيد زمام المبادرة في ريف إدلب
كانون الثاني 13, 2018

تمكنت المعارضة السورية المسلحة من استعادة السيطرة على بلدات ربيعة والخريبة وعطشان ومزارع النداف في ريف إدلب الجنوبي، وقال ناشطون إن السيطرة تمت بعد هجوم شنته قوات المعارضة على مواقع القوات السورية والمليشيات الداعمة لها في المنطقة.

وتدور معارك كر وفر بين الطرفين بعد محاولة القوات السورية التقدم باتجاه مطار أبو الظهور العسكري في ريف إدلب. وقال الناشطون إن المواجهات بين المعارضة السورية وقوات النظام تجددت في ريفي حماه وإدلب الشرقيين.

وفي سياق متصل، أعلنت إدارة المهجّرين التابعة لحكومة الإنقاذ شمال سوريا أن أكثر من 280 ألف شخص نزحوا جراء المعارك الأخيرة بين قوات النظام السوري والمعارضة المسلحة في ريفي محافظتي إدلب وحماة.

على صعيد آخر، قالت الخارجية الروسية إن الوزير سيرغي لافروف بحث في اتصال هاتفي مع نظيره الإيراني محمد جواد ظريف الاستعدادات لمؤتمر الحوار الوطني السوري الذي سيعقد في منتجع مدينة سوتشي الروسي.

وأعلنت الوزارة في بيان أن وزيري الخارجية الروسي والإيراني بحثا هاتفيا الأوضاع في سوريا، وقالت إنهما تبادلا الآراء حولها مع التركيز على البحث عن سبل التسوية السياسية على أساس قرار مجلس الأمن الدولي 2254 برعاية الأمم المتحدة.