قوات الوفاق الليبي المعترف بها دولياً تتقدم جنوبي طرابلس.
أيار 23, 2020

أعلنت عملية "بركان الغضب" التابعة لحكومة الوفاق الوطني في ليبيا المعترف بها دولياً تقدم قواتها بمحوري صلاح الدين ومشروع الهضبة جنوبي طرابلس، واقتحام مواقع لميليشيات اللواء المتمرد خليفة حفتر في هذين المحورين.

في غضون ذلك، نشر تلفزيون ليبي محلي ما قال إنه صورة مرتزق روسي بعد مقتله أثناء معارك منطقة صلاح الدين قرب طرابلس، وأصدرت وزارة الخارجية في حكومة الوفاق الوطني بيانا قالت فيه إن تحقيقا يجري في هذا الفيديو، وإنها ستقوم بعد انتهاء التحقيق بإعداد ملف بخصوص الجثة لإحالته إلى مجلس الأمن الدولي كوثيقة إضافية بشأن المرتزقة الذين يقاتلون مع قوات حفتر في جبهة صلاح الدين جنوب طرابلس.

في السياق نفسه، أعلنت عملية "بركان الغضب" أن قوات حكومة الوفاق عثرت على لغم أرضي روسي مضاد للأفراد.