هكذا ردّت إيران على الحرب الاقتصادية وهذا ما قاله جواد ظريف
تشرين الثاني 06, 2019

أعلن رئيس الهيئة الإيرانية للطاقة الذرية، علي أكبر صالحي، أن بلاده ستبدأ اعتباراً من اليوم عملية تخصيب اليورانيوم عند مستوى 5 في المائة في منشأة "فوردو"، بحضور مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية، في خطوة تعيد تفعيل المنشأة بعد أن أوقفت طهران النشاط فيها بموجب الاتفاق النووي المبرم عام 2015.

في المقابل، كتب وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف على "تويتر"،  إن "ردنا على الإرهاب الاقتصادي والابتزاز كان عكس ما تم إفهامه لدونالد ترامب"، في إشارة إلى أن المقربين من الرئيس الأميركي أقنعوه بأنه اذا ما انسحب من الاتفاق النووي ستبقى إيران ملتزمة به.

وحول ذلك، أرفق ظريف تغريدته بصورة عن مقابلة سابقة لوزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، يقول فيها إن إيران لن تستأنف برنامجها النووي.