هل انقلب الجيش السوداني على الرئيس البشير ؟
نيسان 11, 2019

شهد السودان تطورات دراماتيكية خلال الساعات الأخيرة على وقع الاحتجاجات والاعتصامات المستمرة أمام مقر قيادة الجيش السوداني، وقد أفادت قناة الجزيرة صباحاً نقلاً عن مراسلها في الخرطوم أن ضباطاً من الجيش السوداني دخلوا فجراً إلى مبنى الإذاعة السودانية، وأوقفوا بث نشرة الساعة الخامسة، وأشارت الإذاعة إلى أن القوات المسلحة ستذيع بعد قليل بياناً عسكرياً، ولم يُعرف المزيد من المعلومات عما يجري.

هذا وتذيع الاذاعة الرسمية الأغاني الوطنية والموسيقى العسكرية، فيما أفادت معلومات عن حصول انقلاب عسكري في الخرطوم.

في غضون ذلك، انتشرت المدرعات في محيط القصر الرئاسي في السودان، ومنعت الدخول إلى القصر أو الخروج منه.

في هذا الوقت، يواصل المتظاهرون السودانيون الاعتصام أمام قيادة الجيش السوداني في العاصمة السودانية الخرطوم لليوم الخامس على التوالي، وسط التحاق المزيد من الغاضبين.

ووصلت أعداد كبيرة من المحتجين، من مختلف مناطق الخرطوم إلى موقع الاعتصام حيث أظهرت مقاطع فيديو جرى تداولها في المنصات الاجتماعية، حشودا غفيرة في العاصمة السودانية، خلال الاحتجاجات العارمة ضد نظام الرئيس عمر البشير.

من جهة أخرى، أعلنت قوى الحوار الوطني المؤيدة للرئيس السوداني عمر البشير، تأجيل الحشد الذي كانت قد أعلنت عن عزمها تنظيمه اليوم دون أن تحدد موعدا جديدا.