الجماعة الإسلامية إلى التحالف الطرابلسي العريض خلف جمالي
نيسان 09, 2019

يبدو أن الجماعة الإسلامية في لبنان حسمت أمرها لناحية موقفها من الاستحقاق الانتخابي الفرعي في دائرة طرابلس، وقررت الانضمام إلى تحالف القوى الطرابلسية السنّية في هذه المرحلة من خلال دعمها ووقوفها إلى جانب خيار تيار المستقبل في ترشيح ديما جمالي للمقعد السنّي في المدينة. وقد أدلى رئيس الدائرة السياسية للجماعة الإسلامية في لبنان، النائب الدكتور عماد الحوت، بالتصريح الآتي:

نقف على مسافة أيام قليلة من الاستحقاق الانتخابي لملء المقعد النيابي السنّي الذي شغر  في دائرة طرابلس الصغرى بفعل قرار المجلس الدستوري، وإزاء هذا الاستحقاق ندعو أهلنا في طرابلس إلى :

-     القيام بدورهم في هذا الاستحقاق من خلال المشاركة الفاعلة في عملية الانتخاب، والمحافظة على أجواء الألفة والوحدة في المدينة.

-     إننا في الجماعة الإسلامية نقدّم مصلحة المدينة وأهلها على ما عداه من مصالح خاصة، ونضمّ صوتنا إلى بقية القوى والشخصيات الفاعلة والأساسية في المدينة التي عبرت عن تعاونها  كي ينجح الاستحقاق ويكون في خدمة وحدة المدينة ومصلحة أهلها.

-     نؤكد أن طرابلس تستحق كل الدعم والاهتمام والرعاية من المرجعيات كافة، وحيث أنّ هذا الاستحقاق مثّل فرصة لجمع الشمل والكلمة، فإنّنا ندعو إلى اعتباره محطة لجمع شمل ساحتنا الإسلامية حتى تكون أكثر فعالية في أداء دورها في الساحة الوطنية العامة.

يذكر أن جمالي تحظى بدعم تيار العزم الذي يرأسه الرئيس نجيب ميقاتي، والنائب السابق محمد الصفدي، فضلاَ عن تيار المستقبل الذي رشّح جمالي.