الحريري : "ما بدّي شوف باسيل"
نيسان 07, 2021

أكد مصدر رفيع في قصر الإليزيه بباريس لـ”نداء الوطن” مساء أمس أنه "ليس هناك أي دعوة موجهة لأي مسؤول لبناني للقاء الرئيس إيمانويل ماكرون في الأيام المقبلة، وذلك في إطار توضيح ما تمّ تداوله عن زيارة لرئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل إلى باريس ولقاء ماكرون.

وفي السياق ذاته قالت مصادر فرنسية عبر صحيفة "السياسة الكويتية”، أن "المعلومات المتداولة، المنسوبة إلى قصر الإيليزيه، حول إمكانية الجمع بين رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل والرئيس الحريري غير صحيحة”.

يأتي ذلك، وسط معلومات عن زيارة الرئيس المكلف سعد الحريري للفاتيكان وقد تبلغ الحريري من سفير الفاتيكان في لبنان المونسينيور جوزيف سبيتيري، ان البابا فرنسيس سيستقبل الرئيس الحريري في الفاتيكان في 22 نيسان الحالي.

إلى ذلك أشارت مصادر الرئيس المكلف تشكيل الحكومة سعد الحريري، عبر قناة  "mtv”، الى أنه "ما بدّو يشوف النائب جبران باسيل وأنّ اللقاء معه لن يوصل الى نتيجة بل التخلّي عن الثلث المعطل هو الذي يسهّل تشكيل الحكومة”.