الموقوفون الإسلاميون يشرعون في إضراب عن الطعام
آذار 09, 2018

أعلن الشيخ خالد حبلص باسم الموقوفين الإسلاميين في السجون اللبنانية أعلن في رسالة صوتية بدء الموقوفين الإسلاميين داخل السجون الإضراب التام عن الطعام. وطالب حبلص الرؤساء الثلاثة بـإيجاد حلّ لقضيتهم وإقرار العفو العام الشامل، وأكد أن هذا الاضراب سيستمر إلى حين إعلان إقرار قانون العفو العام، أو تنصّل المسؤوليين من ذلك للبناء على الشيء مقتضاه وفقاً لما تضمنته رسالة حبلس.

وفي موازاة هذه الرسالة عمد أهالي الموقوفين الإسلاميين إلى قطع الطريق بالاتجاهين عند دوار أبو علي في مدينة طرابلس، تضامناً مع أبنائهم الذين أعلنوا الإضراب عن الطعام في السجون من أجل إقرار قانون العفو العام الشامل قبل الانتخابات النيابيّة، وأكدوا الأستمرار في الحراك والتظاهر من أجل إنهاء " هذه المأساة".

وفي مدينة صيدا، نفذ أهالي المحكومين في أحداث عبرا اعتصاماً، أمام دار الإفتاء، تضامناً مع الموقوفين الإسلاميين في سجن رومية.