بري في رد ضمني على عون.. لست مع بواخر الكهرباء
آذار 10, 2018

أكد رئىس مجلس النواب نبيه بري امام زواره مساء امس، ان الموازنة أصبحت في مراحلها الاخيرة في مجلس الوزراء، وانه ينتظر احالتها الى المجلس النيابي في مطلع الاسبوع المقبل.

وأشار بري إلى أنه تلقّى وعداً بأن يتسلّم المجلس الموازنة يوم الاثنين أو الثلثاء على أبعد تقدير. وأوضَح أمام زوّاره أمس أنه سيحيل المشروع إلى اللجنة النيابية للمال والموازنة فور ورودِه، مؤكّداً أنّ التوجّه هو لعقدِ جلسات نهارية ومسائية للّجنة بما يمكّنها من إنجاز مهمتِها خلال أسبوعين أو ثلاثة أسابيع على الاكثر، بما يعني إمكان عقدِ جلسة لإقرار الموازنة أواخر آذار الجاري، أو مطلع نيسان المقبل.

وأضاف: "إنّ التأخير في الموازنة يؤدي إلى مشكل كبير، ومِن شأنه أن يؤثّر على المؤتمرات الدولية التي يعوّل عليها لبنان في تقديم الدعم له، وأنا مِن جهتي أرفع الصوتَ في اتّجاه التعجيل في إنجازها، وبالتأكيد بنسبة عجزٍ أقلّ مِن عجز السنة الماضية”.

ولفت إلى ان المجلس سيعمل جهده لاقرار الموازنة في نهاية آذار أو أول نيسان، قبل ان ينصرف النواب والجميع كليا الى الانتخابات.

وحول موضوع مشروع البواخر للكهرباء، وفي ردّ ضمني على رئيس الجمهورية ميشال عون، اكتفى الرئيس بري بالقول: "انا لست مع هذا المشروع ولا جديد لدي في هذا الشأن".