شلالا عن لقاء بعبدا: مفتوح وللمشاركين الحرية في إثارة أيّ موضوع يريدون.
حزيران 24, 2020

شدد رئيس مكتب الاعلام في رئاسة الجمهورية رفيق شلالا، على ان "الهدف من لقاء بعبدا معالجة الوضع الأمني والمناخ غير السليم الذي نشأ بعد تظاهرات طرابلس وبيروت وما رافقها من تطورات أعادت الى الاذهان أياما سوداء لا يريد أحد ان تتكرر".

وفي حديث الى إذاعة "صوت كل لبنان"، أشار إلى أن "مجرد لقاء القيادات والتأكيد على الثوابت الوطنية وحماية السلم الأهلي، انجاز بحد ذاته في هذه الظروف الصعبة التي نعيشها، وهذا اللقاء ليس لاتخاذ القرارات المنوطة بالسلطة التنفيذية"

ولفت شلالا الى ان "الرئيس نبيه بري من اول الداعمين للقاء وقد جرت مشاورات بينه وبين رئيس الجمهورية في الموضوع كما أن الحوار مفتوح والمشاركين لهم الحرية في اثارة اي موضوع يريدون ولكل منهم الحق في ابداء رأيه".