ناظر سيدر لمسؤولي لبنان : الكهرباء مسؤولة عن أزمتكم
أيلول 06, 2019

وصف المبعوث الفرنسي المكلف متابعة مؤتمر سيدر، بيار دوكان، الوضع بالطارئ للغاية مع غياب مؤشر إقتصادي ومالي جيد، مؤكداً ضرورة العمل على عدة إجراءات للإصلاح تشمل موضوع النفقات، معلناً أن عملية "سيدر" لا تزال قائمة، والجهات المانحة لا زالت مستعدّة للمساعدة شرط أن تجري الأمور وفق المطلوب.

إلى ذلك قال دوكان إن "اكتشاف النفط ليس الحل السحري الذي سيحل كل الصعوبات التي واجهها لبنان، هذا أمر إيجابي، لكننا لم نصل إليه بعد، وهذا أمر خاطئ، وليس الطريق المناسب إلى الأمام”.

وأفادت مصادر متابعة للـ”جريدة الكويتية” بأن "دوكان الذي بق البحصة للمرة الأولى على هذا النحو، وأبلغ رسائله إلى من يعنيهم الأمر، حدّد مكمن الخلل الأساسي بإعلانه أن 60 في المئة من العجز يأتي من كهرباء لبنان، وبالتالي لا بد من التصرّف إزاء هذا الأمر، وأراد بإعلانه هذا الإشارة – ولو بطريقة غير مباشرة – إلى أن السياسات المعتمدة في هذا القطاع غير مجدية، ولا بد من تغييرها”.