هل أعطى القائم بأعمال مرشد "الإخوان" إشارة التخلّي عن العمل السياسي؟
تموز 30, 2022

قال القائم بأعمال المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين في مصر، إبراهيم منير في مقابلة مع وكالة رويترز إن الجماعة لن تخوض صراعا جديداً على السلطة، وترفض استخدام العنف والسلاح لمواجهة النظام.

وأضاف  منير: "نرفض العنف تماما ونعتبره خارج فكر جماعة الإخوان المسلمين، ليس فقط أن نستخدم العنف أو السلاح بل حتى أن يكون هناك صراع على الحكم في مصر بأي صورة من الصور”، فيما يبدو إشارة على أنّ الجماعة مستعدة للتخلّي عن العمل السياسي في مقابل فتح صفحة جديدة والسماح لها بالعمل الخيري والاجتماعي والدعوي.

وأضاف: "حتى لو الصراع بين الأحزاب في الانتخابات السياسية أو غيرها التي تديرها الدولة.. هذه الأمور عندنا مرفوضة تماما ولا نقبلها”.

واعترف منير بأنّ الجماعة تمرّ بأوقات عصيبة وهي أقسى من كلّ المرّات السابقة، وقال: "بالتأكيد هذه المرة أقسى من كل المرات الماضية.. من كل المحن الماضية”.

وأضاف أن الحركة التي أقامت على مدى عقود في مصر شبكة من المنظمات الخيرية، لا تزال تتمتع بتعاطف كثيرين من سكان البلاد البالغ عددهم 102 مليون نسمة.

وقال إن الحوار السياسي المتوقع أن يبدأ خلال أسابيع بين الحكومة وجماعات معارضة مختارة ليس مبادرة جادة ولا يمكن أن يحقق نتائج إذا تم استبعاد الإخوان أو غيرهم منه، حيث تابع قائلا "الحوار مطلوب صحيح إنما أيضا لا بد أن يشمل الجميع”.