دياب لأصدقاء لبنان : أنقذونا قبل فوات الأوان
حزيران 03, 2021

توجّه رئيس حكومة تصريف الأعمال حسان دياب بكلمة إلى اللبنانيين قائلاً : إن الانهيار، في حال حصوله، لا سمح الله، ستكون تداعياته خطيرة جداً، ليس على اللبنانيين فحسب، وإنما على المقيمين على أرضه أيضاً، وكذلك على الدول الشقيقة والصديقة، في البرّ أو عبر البحر، ولن يكون أحد قادراً على ضبط ما يحمله البحر من موجات”.

وتوجه دباب بنداء إلى اللبنانيين دعاهم فيه إلى الصبر على الظلم الذي يعانون منه أو سيطالهم من أي قرار تأخذه أي جهة ويزيد في معاناتهم. كما دعا القوى السياسية، إلى تقديم التنازلات، وهي صغيرة مهما كبرت، لأنها تخفّف عذابات اللبنانيين وتوقف المسار المخيف.

كما ناشد دياب الأشقاء والأصدقاء، لأن لبنان في قلب الخطر الشديد، فإما أن تنقذوه الآن وقبل فوات الأوان، وإلا لات ساعة مندم”.

من جهته دعا البطريرك الماروني بشارة الراعي من قصر بعبدا بعد لقاء رئيس الجمهورية ميشال عون إلى تشكيل الحكومة وأكّد على أنّ ذلك فوق أي اعتبار لأنه لا مبرر لعدم وجود حكومة بالبلد. وقال: "لا اقبل أن أسمّي الوزيريْن المسيحييْن وموقفي بحكومة انقاذ بأشخاص غير حزبيين، تخيّلوا أن البلد يموت والشعب يموت، ونحن نتكلم عن وزيريْن مسيحييْن". كما وأن البطريرك اقترح تشكيل حكومة أقطاب.